Untitled Document
 

 

translate to your favorite language

   
العودة   مركز الكويت التخصصي العالمي للدراسات والاستشارات للمسكوكات الاسلامية والبيزنطية والساسانيه > مكتبة مركز الكويت العالمي للدراسات والاستشارات > قسم الدراسة والشرح والتفصيل للنقود
 

Loading

 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 9-8-1436هـ, 02:11 صباحاً   رقم المشاركة : 1
د. محمد الحسيني
المشرف والمدير العام
 
الصورة الرمزية د. محمد الحسيني




الحالة
د. محمد الحسيني غير متواجد حالياً

 

افتراضي محمد الحسيني يقول نقود داعش ليس على نهج النبوة والخلفاء والدولة الأموية والعباسية كما
 


معاً في هذا المنتدى الجميل العلمي


نحو جيل جديد محترف


بعلوم المسكوكات بإذن الله تعالى وتوفيقه


ازرع وردة علمية واسيقها بماء العلم

افضل من الجلوس بالظلام ورمي الشجرة المثمرة التي تنفع الناس ويمكن للإنسان ان يحجب نور الشمعة

ولكنه لن يستطيع أبداً ان يحجب نور القمر المنير الذي ينير للناس النور


باقة ورد للجميع



بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله
معاً في هذا المنتدى نحو جيل جديد محترف بعلوم المسكوكات بإذن الله تعالى وتوفيقه


أشعل شمعة علمية لإخوانك وأخواتك أفضل من الجلوس بالظلام
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اللهم صل على محمد وعلى آله وعترته وزوجاته وصحبه أجمعين


الموضوع

محمد الحسيني يقول نقود داعش ليس على نهج النبوة والخلفاء والدولة الأموية والعباسية كما تدعي داعش




أحبتي الكرام
حقيقةً لن ندخل معكم حيال التعريف بجماعة داعش لاسيما لا يعلم أحداً إلي الآن ما هو

يعتبر هذا التنظيم ومن يقف ورآه وما هي أهدافه الحقيقية خاصةً وراء هذه الحروب الطاحنة والقتل والتشريد

والتوسع الجغرافي لها وخاصةً بعدم محاربتهم لنظام البعث بسوريا مع أنهم مؤخراً دخلوا إلي دمشق بل إلي قلب دمشق وحاربوا

مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين المسلمين السنة وتركوا داعش بشار الأسد ونظامه وهم قريبون جداً من النظام بقلبلبعض كيلو مترات ب

دمشق وإسقاطه بل حاربوا الجيش الحر بضراوة تامة وحاربوا السنة من الأكراد وحاربوا أخواننا السنة بالعراق
وننصح حقيقةً وهي نصيحة أخوية من القلب

لجميع الشباب المتحمس المخلص الصادق المصلي



بأن لا يزج نفسه ودمه وذمته ويحرق قلب والديه من بعده



بهذه الفتن الطاحنة






بل لا بد الشباب المتحمس المخلص الصادق



من العودة للعلماء




والانصياع لولاة الأمور والسمع والطاعة بالمعروف لهم

والبر لوالديهم





ولمجتمعهم حتى لا يصبحون فريسة سهلة لكل حاقد لهم وأن لا يذهبون الي مقبرتهم بأيديهم كما دبرت لهم المأمرة باليل
وأن يدافعوا عن أوطانهم وأهلهم خيراً لهم بأن يزجوا أنفسهم الي مؤامرة تحاك لهم باليلة ظلماء







بل عليهم أن يعودوا لأوطانهم الحقيقية ويلتفوا على علمائهم



وولاة أمورهم الذين يريدون لهم الخير الدائم والدفاع عن أوطانهم



وأهلهم هذا هو الأسلم دنيا وأخرة

ونقول ترك السياسة أفضل ونترك جماعة داعش نتركها لله وحده ومن ثم للسياسيين

وسوف تتضح لنا الأيام المقبلة من هم جماعة داعش ومن يقف ورائها من الأنظمة ونسأل الله أن يحفظ جميع الدول العربية والإسلامية

من كل شر وقتل وتشريد وترويع ويعتبر حقاً الالتفاف إلي العلماء الموحدين وولاة الأمور وبر الوالدين وإحسان الظن بالمسلمين

هو يعتبر حقاً صماماً للأمان وأما القتل والترويع والتفجير وقص الرقاب وتكفير المجتماعات

المسلمة والمظاهرات والإعتصامات والتكلم على الولاة أو العلماء الموحدون فهذا يعتبر ليس من

دين محمد صل الله عليه وسلم وليس من نهج النبوة فديننا يعتبر دين الرحمة والعفو والإحسان
والله ثم والله لو تمسك الجميع بالكتاب والسنة ومنهج السلف الصالح وأتباع العلماء

وعلى رأسهم كبار هيئة العلماء الجبال الراسخة بالمملكة العربية السعودية حفظها الله ملكاً وحكومةً وشعباً

ومن يسير على نهجهم وأتباع ولاة الأمر وبراً لوالدينا والإحسان للجار ولكل مسلم
وتنمية بلداننا بالعلوم النافعة والنادرة




لانتصرت هذه الأمة وأصبح مجدها عالياً خفاقا لا يضاهيها أحداً من بلدان العالم بأسره .
......................
ونعود معكم للموضوع الأصلي

والخاص لنقود جماعة داعش والتي انتشرت هذه الأيام بالفيس بوك وتوتير والنستغرام وجوجل ومسجل عليها على نهج النبوية ومع قراءتنا لنقود داعش يتضح لنا حقيقةً بأنها ليس على نهج النبوة أو الخلفاء الراشدين أو العصر الأموي والعباسي
والسبب من ذلك ما يلي
1- عدم ضربها للأجزاء الذهبية كالنصف والثلث
2- وزن الدراهم الفضية لنقود داعش والتي تزن 2 غم
ليس هي الدراهم الشرعية والتي كانت تزن 2.975 غ
3- وكذلك ضربها للفلوس عشرة فلوس أو 20 فلساً ليس من النقود الإسلامية الصرفة المبكرة لاسيما سجلت على بعض الفلوس الإسلامية بالقرن الأول 60 بدرهم
4- وكذلك لم تتفق أجزاء نقود داعش المختلفة مع بعضها لبعض
وسوف نقوم بشرح كل فقرة بصورة مفصلة وعلمية
...............................
الشرح الأول

الشرح الأول للأخطاء التي وقعت بها جماعة داعش للمسكوكات
داعش وعدم ضربها للأجزاء الذهبية كالنصف والثلث




مع أن الخلافة الأموية المبكرة قد ضربت أجزاءً وفئات للدنانير الذهبية الصرفة حتى يسهل التعامل بها بين الرعية وبالأسواق
فهل تعتبر نقودهم من نهج النبوة كما سجلوا عليها !
.........................
الشرح الثاني
وزن الدراهم الفضية لنقود داعش والتي تزن 2 غم
مع العلم بأن الدراهم الشرعية الإسلامية منذ عهد الخلفاء الراشدين كانت تزن 2.975 غم




فكيف لا يعلمون تلك الجماعة بالأوزان الحقيقية للنقود الإسلامية
فهل تعتبر نقودهم من نهج النبوة كما سجلوا عليها !
...........................
الشرح الثالث
وكذلك ضربها للفلوس عشرة فلوس أو 20 فلساً ليس تعتبر من النقود الإسلامية الصرفة المبكرة لاسيما سجلت على بعض الفلوس الإسلامية بالقرن الأول 60 بدرهم أي كل 60 فلساً يساوي درهماً وكل 720 فلساً يساوي ديناراً واحداً هنا يكون الانسجام المالي الحقيقي للمسكوكة الإسلامية .



فهل تعتبر نقودهم من نهج النبوة كما سجلوا عليها !
..........................
الشرح الرابع
وكذلك لم تتفق أجزاء نقود داعش المختلفة مع بعضها لبعض والصحيح أن تسجل على الدراهم (60 فلساً بدرهم ) وكذلك يتم تسجيل بالدينار (12 درهماً يساوي ديناراً ) حتى تعلم الرعية ماذا تساوي تلك النقود التي بين يديهم ويعلمون بكيفية التعامل بها
فهل تعتبر نقودهم من نهج النبوة كما سجلوا عليها !
...............................
أخيراً هذا ما أردت توضيحة للأخوة الهواة والمهتمين بالنقود الإسلامية حتى يعلموا بأن نقود داعش بها أخطاء

مركزية وأنها ليس نقوداً مطابقة او مشابه للنقود الإسلامية بالقرن الأول

ومن فينا لا يريد أن تعود النقود والمسكوكات الإسلامية وقوتها الحقيقية في هذا الزمان

ولكن لا بد أن تعود بصورة حقيقية ومدروسة ومنظمة وجميلة وهادفة وأتفاق مدروس بين جميع البلدان العربية والإسلامية والبنوك المركزية لها حفظها الله بأن تدرس بجدية بعودتة النقود الإسلامية والتي لا يوجد لها غطاء مالي لأنها هي تغطي نفسها لجودة معدنها وقوة صرفها بالأسواق وخاصة الدينار الذهبي الجميل لأنه يعتبر غطاء مالي ومصرفي في أنن واحداً

وندعوا الله الواحد الأحد الفرد الصمد أن يحفظ الله لنا جميع البلدان العربية والخليجية والإسلامية

وأن يدوم بها الأمن والأمان والأستقرار والهدوء والرخاء والنمو والإزدهار وأن يبعد عنها كل حاقد وكاره ومفسد ومتأمراً عليها

والله ولي التوفيق والسداد

كتبه محبكم في الله

طويلب العلم

محمد

الحسيني

من دولة الكويت
26 - 5 -2015 م






التوقيع












للتواصل العلمي فقط
الواتس اب
اعتزال تام





وسوف اتقبل اي نصيحة علمية خاصةً لمن يعتقد باي
معلومة أنها ليست صحيحة والرجوع الي الحق هو صمام الأمان.





وارجو ان لا تنسونا من صالح دعائكم لنا بالمعفرة والشفاء والعطاء
دعمكم لنا يعتبر حقيقةً نصرةً وخدمةً لعلوم المسكوكات الإسلامية
ما شاء اله لا قوة إلا بالله تبارك الله


للهم أني أسألك الإيمان بك وتوحيدك حق توحيده والإيمان بحق بملائكتك وكتبك ورسلك واليوم الأخر وبالقدر خيره وشره

وارزقني يا الله محبة واحترام وتقدير وحب أل بيتك .
وحب جميع زوجات الرسول أمهات المؤمنين وأحترامهم وتقديرهم
.وإحترام وحب وتقدير جميع الصحابة الكرام
. وإحترام وتقدير وحب جميع العلماء والدعاة الموحدين
وانصر اللهم جميع المجاهدين
وارزقني طاعة ولي الأمر بالمعروف
وطاعة الوالدين الكرام وصلة الرحم
وأكل مال الحلال
والإحسان للجار
والبعد عن جميع الكبائر
التي حذرنا بها ديننا الحنيف.
أمين أمين يا رب العالمين

. وجنبنا يا الله بأن نشرك بك شيئاً
أو أن نتخذ غير عقيدة أهل السنة والجماعة عقيدة اخرى
.أوأن نتكلم بأمهات المؤمنين.
أوبالصحابة الكرام اجمعين.
أو التكلم بالعلماء والدعاة الموحدين
.أو الخوض بفتنة التكفير والتي هي خاصة للعلماء الراسخين .أوبالخروج والاعنصامات والمظاهرات التي ارهقت بلاد المسلمين واضعفتهم وقللت من هيبتهم أمام بلاد الغرب
. وارزقني طاعة ولي الأمر بالمعروف والصبر عليه وعدم شق عصا المسلمين وتفريقهم
.حتى ننجو بديننا فالجميع سوف يعرضون علي الله فرداً فرداً في ذلك اليوم العظيم

ليس معهم أحداً من أبائهم ولا أمهاتهم ولا أولادهم ولا عشيرتهم ولا قبيلتهم ولا حزبهم ولا طائفتهم وعصبتهم فأنجوا بأنفسكم رحمكم الله فنحن لم نخلق إلا لغاية واحده وهي لعبادة الله وتوحيده كما أمرنا الخالق بذلك في كتابه العظيم
( وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلَا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا)

حتى تكون النفوس مطمئنة وراضية وحتى لا تندم بالدنيا أشد الندم وكذلك في يوم العرض العظيم فتوبوا قبل ان تعرضوا على الله في ذلك اليوم والذي لا يتفع به الندم فالقبور ربما تبنى لنا جميعاً ونحن لم نتوب فاجعلوا التوبة صمام الامان للفوز بالجنة





تعد هذه النصيحة قد خرجت لكم من القلب للقلب لكم جميعاً
فلا تنسونا من صالح دعائكم فأنتم أهل الكرم والجود.

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

للإشتراك في قروب مركز الكويت ليصلك كل ما هو جديد
بريدك الإلكتروني:

ارشادات تقنية للمركز




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. , Designed & TranZ By Almuhajir

استضافة : التقنية العالية

free counters
cool hit counter

vBulletin statistics